انهيار تل يودي بحياة العشرات في البرازيل
انهيار أرضي البرازيل

انهيار تل يودي بحياة العشرات في البرازيل

2022-02-19T14:48:14+03:00
2022-02-19T14:52:46+03:00
الأخبار
محمد قاسم19 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر

صرع حوالي 117 شخصا إثر انهيار أرضي نجم عن هطول أمطار شديدة في منطقة ريو دي جانيرو الواقعة في البرازيل.

ووثق أشخاص اللحظات المروعة التي ظهر خلالها انهيار قمة تل على عدد كبير من البيوت وذلك بعد هطول الأمطار بشكل جنوني , مما أدى الى مقتل أكثر من مائة شخص من السكان.

ويعتبر الإنهيار ذاك من أسوأ الإنهيارات التي عاصرتها المنطقة منذ قرن كامل , حيث أنه قتل 117 شخصا وأصاب المئات.

ولا تزال عمليات البحث قائمة في المنطقة عن أكثر من 130 شخصا فقدوا خلال ساعات الإنهيار , حيث يسارع ما يزيد عن 500 رجل إطفاء من أجل إنقاذ المفقودين وإخراج الضحايا من تحت الركام .

وفي تفاصيل الضحايا , أعلنت السلطات البرازيلية أن هناك عدد النساء القتلى في الإنهيار 65 , ناهيك عن أن أصغرهم طفلة كانت تنوي الإحتفال بيوم ميلادها مع عائلتها.

كما وصرح حاكم المنطقة المعروف بـ كلاديو كاسترو أن ذلك الإنهيار هو الأسوأ منذ ثلاثينيات القرن الماضي , مشيرا الى أنه أحدث أضرار جسيمة في مكان وقوعه , حيث أنه دمر عشرات المنازل والمركبات والطرقات.

وتفاعل الأشخاص على مواقع التواصل الإجتماعي بحزن شديد مع هذا الحادث الأليم الذي أودى بحياة أكثر من مائة شخص معظمهم من الأطفال.

المصدروكالات
رابط مختصر
محمد قاسم

كاتب صحفي فلسطيني ,خريج من جامعة الأقصى قسم الصحافة والإعلام , ومتقن للفن الكتابي والروائي